%d9%8a%d9%88%d9%85%d9%8a%d8%a7%d8%aa-%d8%aa%d8%ad%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%ad%d8%aa%d9%84%d8%a7%d9%84-2

يوميات تحت احتلال

تدخل اليوميات حياة امراة فلسطينية شابة تحت الاحتلال الاسرائيلي، وهي تسجل انطباعاتها من خلال رسائل الكترونية تتبادلها مع صديقة اجنبية، تصف فيها ما تواجه بسبب حصار الاحتلال لمدينة رام الله وغيرها من المدن، وما تعاني منه وهي تتنقل بين رام الله، حيث تعيش، وبيت لحم، حيث تدرس. وقد ترجم الكتاب الى اللغة الفرنسية.